ذهبوا لاستلام «إكرامية رمضان» التي وعدتهم بها مليشيا الحوثي.. لينتهي بهم المطاف في جبهة الحديدة..!

صل مليشيا الحوثي الإرهابية، استخدام وسائلها التغريرية والإجرامية بحق منتسبي القوات المسلحة والأمن، في محاولة فاشلة لتعويض النقص الحاد في صفوف مقاتليها. وأكد مصدر عسكري لوكالة "خبر"، أن مليشيا الحوثي قامت باستدعاء عدد من منتسبي وزارة الدفاع والجيش وأبلغتهم بأنها ستصرف لهم إكراميات بمناسبة شهر رمضان. وأوضح المصدر أن المليشيا قامت بتجميع الجنود لصرف إكراميات لهم، في حين أنها اقتادتهم بالقوة إلى جبهة الساحل الغربي. وأضاف: طلبت المليشيا الحوثية الجنود لاستلام إكرامية رمضان حسب دعوتها إلا أنهم فوجئوا بقيامها بإرسالهم إلى جبهة الساحل الغربي، وأخذت هواتفهم النقالة، وأعادتها إلى أسرهم وأبلغتهم أن أبناءها اتجهوا لجبهة الساحل الغربي. ولفت المصدر إلى أن المليشيا تعاني من نقص حاد في صفوف مقاتليها الذين يُقتلون بالمئات بشكل يومي في مختلف جبهات القتال.
<