حسين حازب : "صالح والحوثي" لم يعودا يملكان قراريهما

انتقد عضو اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر القيادي حسين حازب، استمرار الخلافات بين حزبه ومليشيات  الحوثي، معتبرًا أن الطرفين “لم يعودا يملكان قراريهما”.

 ووجه حازب، الذي يشغل منصب وزير التعليم العالي بحكومة الانقلابيين، في تغريدة له على تويتر، سؤالا للطرفين قائلا “هل وقفت الحرب، حتى يعجز طرفا اتفاق يوليو (تموز) 2016 (الحوثي وصالح) عن وقف خلافاتهما”.

 

وأضاف هذا العجز يعني أنهم لم يعودوا مالكين لقرارهم.. يا أسفاه يا لوماه”.

 

وقال في تغريدة آخرى، " للاسف سمحتوا للشامتين بالشماتة في الزرّاق وفِي المِلْتَقي.!

 

وتشهد العلاقة بين مليشيات الحوثي وحزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح، توترا كبيرا وصلت الى حد الاشتباكات المسلحة بين الطرفين، ولاتزال العلاقة متوترة ، خصوصا بعد اصدار الحوثيين قرارات أقصت كوادر المؤتمر، وعينت حوثيين.

نسعد بمشاركتك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص