2021/04/23
مصدر عسكري : الجيش يخوض واحدة من أدمى المعارك في مأرب وهذه تفاصيلها

قال مصدر عسكري، إن قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية، تخوض منذ 24 ساعة واحدة من أدمى المعارك التي تجددت عقب الهجوم الاعنف للمليشيا الحوثية على أطراف مارب في 7 فبراير الماضي.

 

وأوضح المصدر أن معارك شرسة تدور منذ 24 ساعة بلا توقف، في جبهة المشجح غربي مأرب، وهي امتداد لمعارك عنيفة تدور منذ اكثر من شهرين في ذات الجبهة وجبهات أخرى في المحافظة.

 

وأضاف أن قوات الجيش كسرت هجوما عنيفا للمليشيا الحوثية في جبهة المشجح، وكبّدتها خسائر بشرية ومادية كبيرة. 

 

وأكد أن المليشيا الحوثية حاولت من خلال الهجوم استعادة المواقع التي كانت قوات الجيش قد سيطرت عليها خلال الأيام الماضية لكنها فشلت في تحقيق اي تقدم.

 

وكان الجيش قد شن، مطلع الاسبوع الجاري، هجوما واسعا - استمر اكثر من 48 ساعة - على مواقع المليشيا في جبهتي المشجح والكسارة، وتمكن خلاله من السيطرة على سلسلة جبال العلم الاستراتيجية قبل أن تلتحم قواته، فجر الاثنين، في الجبهتين.

 

المصدر أكد أن المعارك التي لا تزال مستمرة أسفرت عن مقتل عن 50 من عناصر مليشيا الحوثي .

 

وأشار المصدر إلى أن مدفعية الجيش وطيران التحالف كان حاضرين بقوة في المعارك. 

 

وأوضح، أن المدفعية استهدفت مواقع متفرقة للمليشيا في ذات الجبهة، كبدت عناصرها خسائر بشرية ومادية كبيرة، كما دمرت 3 أطقم عسكرية كانت تحمل عيارات، مضيفا أن طيران التحالف استهدف بعشرات الغارات مواقع وتعزيزات بشرية وأسلحة للمليشيا. من جانبه، أكد المركز الاعلامي للجيش ان طيران التحالف استهدف تعزيزات وتجمعات المليشيا الحوثية في المشجح ومواقع أخرى متفرقة غرب مأرب، وكبّدها خسائر كبيرة منها 4 عربات مدرعة و5 أطقم تحميل تعزيزات ومصرع جميع من كانوا على متنها.

 

ومنذ 7 فبراير الماضي، تهاجم المليشيا الحوثية جبهات أطراف مأرب، بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط ومعقل الجيش، لكن الاخير يعلن باستمرار التصدي للهجمات. 

تم طباعة هذه الخبر من موقع الشاهد نيوز www.alshahednews.net zonline.com - رابط الخبر: http://alshahednews.net/news84299.html