2019/07/11
الحوثيون يجبرون التجار والصرافين ومالكي محطات الوقود بصنعاء على دفع إتاوات مالية كبيرة


أجبرت مليشيات الحوثي الإرهابية التجار والصرافين ومالكي محطات المشتقات النفطية بالعاصمة صنعاء على دفع إتاوات مالية كبيرة بشكل غير قانوني.

وأكدت مصادر محلية مسؤولة لوكالة خبر، أن الميليشيات تلزم التاجر الذي يقوم بتأسيس محل صرافة بدفع مبلغ عشرة ملايين ريال بذريعة قطع "ترخيص".
وأوضحت المصادر أن الميليشيات ألزمت مالكي محطة المشتقات النفطية على دفع عشرة ملايين ريال وقطع "ترخيص جديد" لمزاولته العمل، كما أجبرت مالك مكتب الاستيراد على دفع مبلغ مليون ريال لقطع "ترخيص" لمكتبه الجديد.

وأضافت المصادر إن الميليشيات تفرض إتاوات كبيرة إضافية أخرى على التجار والمنشآت الخاصة والصرافين بذريعة التأمين عليها تقدر بمئات الملايين من الريالات.

الجدير بالذكر أن مليشيات الحوثي تواصل جباياتها غير القانونية على التجار ورجال الأعمال والسكان في العاصمة صنعاء والمناطق المتبقية تحت سيطرتها تحت مسميات مختلفة منها (رسوم نظافة، مجهود حربي، قوافل مالية غذائية، واجبات، ضرائب، موسم، دعم فعالياتها الطائفية).

تم طباعة هذه الخبر من موقع الشاهد نيوز www.alshahednews.net zonline.com - رابط الخبر: http://alshahednews.net/news50641.html