محافظ تعز نبيل شمسان يدعو المجتمع الدولي للضغط على المليشيات لرفع الحصار وفتح الطرق الرئيسية.

تعز-  

اكد محافظ محافظة تعز  نبيل شمسان اليوم ضرورة رفع الحصار عن المحافظة وذلك بفتح جميع الطرقات التي تربط محافظة تعز بالمحافظات الاخرى والوفاء بالالتزامات الاممية والاتفاقات والتعهدات التي تضمن تدفق السلع والخدمات وسهولة التنقل للمواطنين. 

جاء ذلك في كلمته التي القاها خلال حضوره اللقاء التشاوري الموسع مع قيادة السلطة المحلية والأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني وقيادة الجيش والأمن بالمحافظة  و الذي نظمته لجنة التفاوض الحكومية لفتح الطرقات حيث استعرض المحافظ شمسان جملة من الصعوبات المترتبة على الحصار الجائر الذي فاقم المعاناة على كاهل المواطنين وتكرار الحوادث المولمة في الطرقات وصعوبات التنقل مؤكداً ان المليشيات الحوثية مازالت تماطل في تنفيذ بنود الهدنة في تعز بفتح جميع الطرق الرئيسية ورفع الحصار. 

مشيدا بالبطولات التي سطرها ابناء المحافظة جنبا الى جنب مع الجيش الوطني في التصدي للمليشيات الحوثية منوها الى حرص السلطة المحلية وتجاوبها مع الهدنة وانجاحها رغم استمرار المليشيات في خروقات الهدنه و تعنتها ورفضها رفع الحصار على تعز داعيا المجتمع الدولي والدول الراعية  الى تحمل مسؤلياتهم الإخلاقية والقانونية والإنسانية تجاه معاناة ابناء محافظة تعز على مختلف المستويات.

وتطرق المحافظ شمسان في كلمته في الحديث عن موجهات ومحددات العمل خلال المرحلة القادمة والتي اخذت بعضها طريقها للتنفيذ  مواكبة لبرنامج مجلس القيادة الرئاسي  في انتهاج  الحوكمة الرشيدة والإلتفاف حول مشروع بناء الدولة وتوجيه كافة الجهود لإستعادة الدولة وتحقيق الأمن والإستقرار  ومكافحة وتجفيف منابع  الفساد وتفعيل الأجهزة الرقابية وتحسين الموارد و إعادة الإعتبار للوظيفة العامة.

وثمن المحافظ نبيل شمسان جهود  مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة هانس غروندبرغ ومبعوث الولايات المتحدة الأمريكية والمبعوث السويدي الرامية  لاحلال السلام في بلادنا والوصول الى الهدنة للتخفيف من معاناة اليمنيين والذي وافقت عليها الحكومة فعليا بينما الميليشيات الحوثية مازالت تماطل بفتح الطرق الرئيسية المؤدية إلى محافظة تعز ورفع الحصار عنها . 

كما عبر شمسان عن شكره وتقديره بالنيابة عن أبناء تعز لدول تحالف دعم الشرعية وعلى وجه الخصوص المملكة العربية السعودية ودولة الامارات الذي تشاركوا معنا في معركتنا الوطنية والمتمثلة باستعادة الدولة ومواجهة المشروع الايراني التدميري في اليمن والمنطقة  . 

 من جهته استعرض عضو مجلس النواب رئيس لجنة التفاوض عبدالكريم شيبان جهود اللجنة منذ بداية عملها في  العام 2016 م والتي خلصت الى الاستجابة الدائمة للسلام والالتزام بالمفاوضات مشيراً ان الحوار مع المليشيات حوارا عبثيا  حيث سبق وان  تنصلوا من كل الإلتزامات والإتفافيات  والهدن التي إستغلوها لصالحهم ولتقوية مواقعهم الميدانية.

وتخلل اللقاء عدد من الأفكار و المداخلات القيمة والتي تمحورت جلها في ضرورة  التحرك على كافة المستويات الشعبية والرسمية وايصال رسالة المحافظة للمجتمع الدولي والأقليمي وضرورة التزامن في رفع حصار تعز مع مطار صنعاء وميناء الحديدة .

الى ذلك عقد رئيس لجنة التفاوض عبد الكريم شيبان واركان حرب المحور العميد عبدالعزيز المجيدي ومقرر لجنة التفاوض علي الأجعر  مؤتمر صحفي لمختلف وسائل الإعلام استعرضوا في الخروقات التي ارتكبتها  المليشيات الحوثية منذ بداية الهدنة و كما استعرضوا مجمل الاوضاع الإنسانية التي يعيشها ابناء المحافظة وكذا المشاورات التي تمت مع المليشيات الإنقلابية منذ لقاءات  جنيف و الكويت واتفاق استكولهم  ومانتج عنها والتي لم تحقق اي تقدم في رفع الحصار عن تعز وفتح الطرق الرئيسية والتخفيف من معاناة المواطنين

<