اطلاق نار على سيارة الاستاذ سعيد العنتري احد فاعلي الخير بمدينة تعز

تعرضت سيارة الاستاذ سعيد العنتري احد فاعلي الخير بمدينة تعز مساء اليوم لاطلاق نار على سيارته امام منزله ولم يكن موجودا فيها، مما ادى الى تهشيم نوافذ سيارته . 

واوضح العنتري في بلاغه للجهات الامنية في مدينة تعز انه واثناء تناوله الافطار مغرب يومنا هذا الاربعاء الموافق 27 ابريل 2022، سمع اطلاق نار بجوار منزله وقام كغيره من الناس ليرى مالذي جرى واذا به يتفاجأ بان اطلاق النار كان على سيارته من قبل ملثمين مسلحين يستقلون دراجة نارية حاولوا كسر الزجاج الخلفي ثم اطلقوا النار على زجاج مقعد السواق وهشموا زجاج السيارة بعدد من الطلقات النارية من عدت جهات ولاذوا بالفرار .

واكد ببلاغه انه لايوجد لديه اي خلاف مع شخص بينه ويعرفه الجميع وان تحركاته وكتاباته بعيدة من السياسة وانه سخر وقته وجهده في سبيل الخير ، ومع فاعلي الخير يسعى من خلالهم لمساعدة الفقراء والمحتاجين ، واصفاً ماقام به المسلحين الملثمين بالعمل الجبان والغير مبرر والهمجي والاستفزازي وان هذا العمل المدان لم ولن يثنيه عن عمله الخيري والسعي لاعانة الفقراء والمحتاجين والمستحقين  . 

وقال العنتري انه تقدم ببلاغ الي إدارة شرطة المحافظة والى قسم الجديري في نطاق المنطقة بالمدينة بشكل خاص وبانتظار تحقيقاتهم وتحركاتهم وسيترك الأمر للجهات الامنية لتقوم بواجبها في القبض على الجناة مشيراً بان سكنه بحي الاجينات فيه الكثير من محلات وشركات الأدويه وفيها كيمرات مراقبه ستكشف عن الجناة . 

ودعا العنتري الاعلاميين والناشطين واصدقائه للتضامن معه والوقوف الى جانبه في ايصال قضيته الى المسؤولين والجهات الامنية بالمحافظة وادانة هذه الاعمال الدخيلة على مجتمعنا والكشف عن هوية الجناة الذين يشوهون مدينة تعز ويؤرقون مضاجع المواطنين  .

<