رئيس وزراء مقطوع من شجرة

الدكتور معين عبد الملك  مالوه؟  رئيس وزراء مقطوع من شجرة ياخي  مافيش معه حزب سياسي يشجح له لاقد حلقت الدنيا فوق رأسه ولامعه كتيبة من الصحفيين يلابجوا بعده من صحيفةإلى صحيفة ومن موقع الى موقع ومن مذياع إلى تلفزيون  ولا معه اي إسناد قبلي يتركى عليه في مواجهة الخصوم المحتملين. ولا معه قاعدة جماهيرية تؤازره وقت اشتداد عواصف اللؤام  عصامي في الميدان السياسي يتحرك في أكثر المربعات خطورة واكثرهن تعقيدا؛ مسنودا بمعين عبدالملك فقط . يتواجد في الداخل المركوض وغالبية وزراءه موسحين خارج البلد. يرقع نثراتهم للحفاظ على ماتبقى  من مهابة الوظيفة الحكومية  ويتحمل وزر خيباتهم مرة بعد مرة حفاضا  على بقاء وتماسك آخر حكومة يمنية موحدة "تسير على الطاوة" والغريب والمثير للإنتباه   أن معين ؛الشاب المنفتح على كل الاطراف  هو عند كل الأطراف الهدف المتاح للنصع  لإنه شخصية متمدنة بدرجة اساس ولإن تصويب العيارات باتجاه دولة رئيس وزراء مقطوع من شجرة؛ وهتك اعتباره ؛عملية مأمونة؛ ولن تجد من سيدافع عنه   لا حزب سياسي سيصدر بيان استنكار من أجله ولا قبيلة ستؤلب الأنصار للإصطفاف خلفه ولا زفة إعلامية ستغير من انطباعات الناس عنه  ولا هو نفسه على ما اعتقد يدرك بأنه مقطوع من شجرة

فكري قاسم

<