حملة رفض لصفقة تسليم منتزه التعاون بتعز للمستثمر حامد الشميري

صاعدت في محافظة تعز حملة رافضة لتسليم وتأجير منتزه التعاون للمستثمر حامد الشميري رئيس مجلس إدارة قناة السعيدة القريب من محافظ محافظة تعز نبيل شمسان في صفقة يعتقد الكثيرون أنها مخالفة للقانون وخصوصا قانون المناقصات والتي يراد التحايل عليه بحجة أن المستثمر سيدعم مركز الأمل في تعز بمبلغ 6 مليون ريال من منتزه التعاون الذي يحقق أكثر من هذا المبلغ بوضعه الحالي وهو الأمر الذي سخر منه أغلب الإعلاميين والمثقفين والقانونيين وناشطي التواصل الإجتماعي إذ أكدوا أن مركز الأمل يتلقى دعما سخيا ومستمرا من مجموعة هائل سعيد أنعم وأكدوا أنّ محافظ محافظة تعز فقط يريد أن يهدر المال العام ويمرر المنتزه وغيره للمستثمر حامد الشميري من قبيل الوفاء للصداقة الكبيرة والسكن الذي يجمعهما في جمهورية مصر العربية  هذا ويؤكد جميع المحتجين الرافضين لهذه الصفقة بتمسكهم بمنتزه تعز كمتنفس خدمي ثقافي ترفيهي لأبناء تعز وطالبوا السلطة المحلية أن تقوم بواجبها واستكمال إصلاحاته وعدم مخالفة القانون  تحت أي ذريعة إنسانية لتمرير العقد للمستثمر المقرب من محافظ المحافظة فالكل في تعز الهم والمعاناة والحصار واحد  وأكدوا على أحقيتهم في التصعيد والبدء بوقفات إحتجاجية أمام مبنى المحافظة وأمام منتزه التعاون وكذا الطعن أمام الجهات القضائية المختصة.

<