لن نسلم سلاحنا إلا بيد هذا الإمام..القيادي"أبو علي" يعلق على خبر مشاركتهم في المفاوضات بين السعودية وإيران

أكد المسؤول الأمني لما يسمى "كتائب حزب الله" في العراق أبو علي العسكري، أن حركته ليست طرفا بالمفاوضات التي تجريها الرياض في بغداد، في إشارة لمفاوضاتها مع طهران.

وكتب على حسابه في "تويتر": "الحشد الشعبي لن يحل، وإذا ما حدث هذا (على فرض المحال) فإن المقاومة الإسلامية ستستوعب مجاهدي الحشد وبصنوفهم وتخصصاتهم كافة".

وأضاف: "لن نسلم سلاحنا إلا بيد الإمام الحجة (الإمام المهدي الإمام الثاني عشر لدى الشيعة)، فلتقر عينكم أيها المجاهدون، وليمت بغيظه التحالف الصهيوأمريكي السعودي".

وتابع: "ليعلم الجميع أننا لسنا طرفا في أي مفاوضات يجريها كيان السعودية في العراق".

<