يوفنتوس يرفع الراية البيضاء بشأن دوري السوبر الأوروبي

أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي في بيان رسمي، اليوم الأربعاء، أن فرص استمرار مشروع "دوري السوبر الأوروبي" ضئيلة للغاية في الوقت الراهن.

ولم يعلن يوفنتوس في بيانه الانسحاب صراحة من الدوري الجديد، ولكنه أبدى صعوبة إكمال مشروع الدوري في الظروف الحالية.

وجاء في بيان "السيدة العجوز": "بالإشارة إلى البيان الصحفي الذي نشره نادي يوفنتوس لكرة القدم في 19 أبريل 2021، فيما يتعلق بمقترح إنشاء دوري السوبر والنقاش العام الذي أعقب ذلك، نوضح أننا على علم بالطلبات والنوايا التي أعربت عنها بعض الأندية للانسحاب من هذا المشروع، بالرغم من عدم استكمال الإجراءات اللازمة المنصوص عليها في الاتفاق بين الأندية".

وأضاف البيان: "في هذا السياق، بينما لا يزال يوفنتوس مقتنعا بالصحة الرياضية والتجارية والقانونية للمشروع، فإنه يعتقد أن هناك فرصا محدودة في الوقت الحالي لإكمال المشروع بالشكل الذي تم تصوره في الأصل".

وختم البيان: "يظل يوفنتوس ملتزما بخلق قيمة طويلة الأجل للشركة ولصناعة كرة القدم بأكملها".

 

وأعلن 12 ناديا كبيرا في "القارة العجوز" الأحد الماضي، إطلاق مسابقة جديدة تسمى "دوري السوبر الأوروبي" لكرة القدم.

وتمثل الأندية الـ12 ثلاثة بلدان هي: من إنجلترا 6 فرق (مانشستر سيتي، تشيلسي، ليفربول، مانشستر يونايتد، أرسنال وتوتنهام هوتسبير)، من إسبانيا 3 فرق (ريال مدريد، برشلونة وأتلتيكو مدريد) ومن إيطاليا 3 فرق (ميلان، إنتر ميلان ويوفنتوس).

وانسحبت أمس الثلاثاء من الدوري المعلن الجديد الفرق الإنجليزية الستة بعد أقل من 48 ساعة على الإعلان عن تأسيسه، عقب المظاهرات والحملات المناهضة للبطولة الجديدة التي شنتها جماهير الأندية الإنجليزية، بالإضافة للرفض الذي قابله الإعلان عن البطولة من الحكومة البريطانية ورابطة الدوري الإنجليزي الممتاز ورابطة المشجعين.

وانضم إلى قائمة المنسحبين اليوم الأربعاء ناديا ميلان وجاره الإنتر الإيطاليان، وأتلتيكو مدريد الإسباني.

يذكر أن اتحادي كرة القدم، الدولي "الفيفا" والأوروبي "اليويفا"، أعلنا رفضهما القاطع لهذه البطولة، مهددين الأندية بعقوبات مغلظة، فضلا عن إمكانية حرمان لاعبيها من المشاركة مع منتخبات بلادهم في المحافل الدولية.

<