شبان يمنيون في المهجر يجمعون أكثر من 80 ألف دولار لدعم الجيش في مأرب

أعلنت مبادرة "دعم الفرسان" التي أطلقها طلاب يمنيون في تركيا عن تمكنها من توفير مبلغ 82 ألف دولار أمريكي لدعم أفراد الجيش الوطني في مأرب.

 

وقال محمد طنين العضو في مبادرة دعم الفرسان في تصريح نقله "الموقع بوست"، إن المبادرة أطلقت حملة "واجب"، لدعم الجيش الوطني في مأرب وتمكنت خلال أقل من أربعة أشهر جمع 82 ألف دولار أمريكي لصالح الجنود.

وأكد أن الحملة حددت سقف نجاحها عند إطلاقها ب 100 ألف دولار، مشيراً إلى أن جمع مبلغ 82 ألف وستمائة دولار يعتبر نجاحاً بنسبة 83%.

وأشار إلى أن الحملة انطلقت بالتعاون مع نخبة من الجالية اليمنية في تركيا، وبالتنسيق مع مؤسسة وطن التي قامت بدورها باستقبال المبالغ المالية وتصريفها في صالح الجيش بحسب معرفتها ورصيد خبرتها في جمع التبرعات للجيش منذ سنوات.

وأطلقت مبادرة "دعم الفرسان" أول فعالياتها في آواخر ديسمبر الماضي عبر مبادرة كساء الفرسان والتي هدفت إلى شراء 500 جاكت للجنود المرابطين في الجبهات خلال فترة الشتاء وهو الأمر الذي تمكنت من تحقيقه كباكورة نشاطاتها التي تُعنى بدعم صمود الجيش.

ولفت محمد طنين إلى أن المبالغ التي جمعت أغلبها من الجالية اليمنية في تركيا وبعض دول المهجر باختلاف شرائحهم من طلاب وأكاديمين ورجال أعمال وغيرهم.

وأوضح أن المبادرة تهدف إلى تعزيز الثقة بين المجتمع والجيش الوطني، وتعتبر بمثابة دعوة إلى الإصطفاف المجتمعي خلف قواته المسلحه، مشيراً إلى أنها بالوقت ذاته تعد إسناداً للجيش أمام الإعلام المحلي والدولي.

كما أوضح أيضاً أنها تهدف إلى إرسال هدايا شعبية للجنود المرابطين في الجبهات وللجرحى وأسر الشهداء.

<