محمد علي الحوثي يهاجم المبعوث الأممي بعد إحاطته الأخيرة لمجلس الأمن

انتقد القيادي في المليشيا الحوثية محمد علي الحوثي، ما جاء في إحاطة قدمها المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، لمجلس الأمن الدولي بشأن التطورات في اليمن.

وقال في تغريدة إن "الإحاطة علقت الاحتياجات الإنسانية جراء جريمة الحصار على الحل السياسي الذي أعلن العدوان (في إشارة إلى التحالف العربي الذي تقوده السعودية) ومرتزقتهم (يقصد الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا) رفضه".

وأضاف الحوثي أن "السيد غريفيث بموقفه في مجلس الأمن يشرعن لاستمرار جريمة الحصار، ويؤكد أن كل الإجراءات التي يستخدمها العدوان الأمريكي السعودي ضد الجمهورية اليمنية غير مدانة بنظرهم بل تجري بعلمهم وموافقتهم".

والخميس، أكد المبعوث الأممي خلال إحاطته أن "الطريق لإنهاء الحرب معلوم، ونوقشت عناصره الأساسية مع الأطراف كثيرا"، مضيفا أن "كل ما نحتاجه الآن هو أن يوافق الطرفان على هذه الاتفاقية"، في إشارة إلى الإعلان الأممي المشترك الذي يشمل إلى جانب وقف إطلاق النار واستئناف العملية السياسية، فتح مطار صنعاء وضمان تدفق السلع إلى ميناء الحديدة وتوجيه الإيرادات المرتبطة بها لدفع رواتب موظفي الدولة.

<