محلل عسكري سعودي لا يستبعد أن يكون ”طارق صالح” ”فرس الرهان القادم”

قال محلل عسكري سعودي، إنه لا يستبعد بأن يكون العميد الركن طارق صالح قائد المقاومة الوطنية، عضو قيادة القوات المشتركة، في الساحل الغربي فرس الرهان القادم.

وذكر العميد زايد العمري، في تغريدة على حسابه بموقع التدوين المصغر "تويتر"، أطلع عليها "المشهد اليمني"، في ‏‎وجهة نظر بأنه "لا يستبعد أن يكون ‎طارق صالح الذي أنشأ المجلس السياسي فرس الرهان القادم".

وأضاف: "إن ذلك يعود إلى أنه "ملتزم بدفع رواتب مقاتليه، إضافة إلى تدريبهم بشكل احترافي وحدد لهم هدفا واضحا هو استعادة الوطن من الحوثي، وهو قريب من الانتقالي، ولذلك سيكون له شأن في ظل عدم قدرة الشرعية تحقيق نفس الهدف".

يأتي ذلك بعد ترحيب واسع بإشهار المجلس السياسي للمقاومة الوطنية خلال الايام الماضية.

https://twitter.com/Twitter/sta

<