أمريكا تزف بشارة سارة لكل اليمنيين.. وتصدر إعلاناً بشأن نهاية الحرب في «اليمن»

أصدرت الخارجية الأميركية بياناً بشأن اللقاءات التي أجراها المبعوث الأميركي تيم ليندركينغ في السعودية وسلطنة عمان ، واصفه أياها بالمثمرة جدا.

وأوضحت في البيان أن ليندركينغ عاد من رحلته إلى السعودية وعمان، حيث عقد اجتماعات مثمرة مع كبار المسؤولين السعوديين واليمنيين والعمانيين، بالتنسيق مع المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفثس.

كما شددت على ضرورة التوصل إلى وقف إطلاق نار شامل وحل للأزمة اليمنية، مشيرة إلى أن كل من ليندركينغ وغريفثس يواصلان العمل جنبا إلى جنب للمساعدة في التوصل إلى وقف نار ومحادثات سياسية شاملة واتفاق سلام دائم يلبي احتياجات اليمنيين كافة.

 

وأضافت أن مناقشات المبعوث الأميركي الخاص ركزت أيضا على الجهود المبذولة لمعالجة الأزمة الإنسانية والاقتصادية في اليمن.

وكانت السعودية طرحت الشهر الماضي مبادرة لوقف النار، مؤكدة أنها دعت مرارا إلى حل سياسي للأزمة اليمنية.

إلى ذلك، رحبت الخارجية الأميركية بإعلان المملكة يوم الثلاثاء الماضي تقديم أكثر من 422 مليون دولار لدعم منتجات الوقود في اليمن.

 

<