”صنعاء” على فوهة ”بركان” مدمر رغم الهدوء الذي تعيشه

أفادت مصادر محلية، اليوم الجمعة، بأن العاصمة صنعاء والمحافظات الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، على فوهة "بركان" مدمر رغم الهدوء الذي تعيشه.

وقالت المصادر لـ"المشهد اليمني"، إن المواطنين ينتظرون اللحظة الفارقة للخروج الى الشوارع في انتفاضة لا تبقي ولا تذر أي متمرد حوثي، بعد أن أذاقوا اليمنيين خلال السنوات الاخيرة من انقلابهم الويلات، ونهبوا المرتبات، وسفكوا الدماء، وفرضوا الجبايات، ودمروا كل منجز تنموي.

وأكدت المصادر على أن صنعاء وبقية المحافظات المحيطة بها على فوهة بركان، وفي أي لحظة ستشتعل ثورة عفوية تقتلع الحوثيين.

ونوهت المصادر بأنه ربما لن تكون هزيمة الحوثي عسكرية كما يريد العالم، أو عبر السلام الذي يكفل للجميع الاحتكام الى صناديق الاقتراع، ولكن الهزيمة الاجتماعية ستفقد الحوثي المقاتلين والقبائل والمستقبل.

لحوثي مهترأ من الداخل ومغضوب عليه من أغلب فئات الشعب

وتعيش المليشيا الحوثية حالة قلق وخوف داخلي في صنعاء على إثر هزائمها وخسائرها النكراء التي تتلقاها في جبهات مأرب وتعز والساحل الغربي.

<