من بينهم أمير قطر.. ولي العهد السعودي يبحث مبادرة الشرق الأوسط الأخضر مع زعماء عرب

أجرى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، اتصالًا هاتفيًا، اليوم الاثنين، برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

كما أجرى الأمير بن سلمان اتصالات بكل من الفريق أول عبدالفتاح برهان رئيس المجلس السيادي الانتقالي في السودان، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد، مساء أمس الأحد، للحديث عن مبادرة "الشرق الأوسط الأخضر".

وبحث الأمير بن سلمان معهم مبادرة "الشرق الأوسط الأخضر" التي أعلن عنها والتي تهدف بالشراكة مع دول المنطقة لزراعة 50 مليار شجرة كأكبر برنامج إعادة تشجير في العالم، وأهمية رفع كفاءة إنتاج عمليات إنتاج النفط والاستفادة من ريادة المملكة العربية السعودية في ذلك.

كما جرى استعراض فوائد المشروع للمنطقة والعالم وأهمها مواجهة التحديات البيئية وتحسين جودة الحياة بها، إضافة إلى تحقيق خفض في معدلات الكربون العالمية.

 

وبارك رئيس الوزراء العراقي هذه المبادرة، مؤكدًا العمل مع المملكة ودعم بلاده لكل ما يحقق لهذه المبادرة أهدافها.

كما بارك البرهان المبادرتين والتي ستعود بالنفع على المنطقة والعالم، مبديًا استعداد السودان للعمل مع السعودية لإنجاح الأمر، وتحقيق أهدافهما.

 

فيما قدم أمير قطر خلال الاتصال تقديره لهاتَيْن المبادرتَيْن، ودعم دولة قطر للجهود كافة التي تحقق أهدافهما.

وكان الأمير محمد بن سلمان أعلن في وقت سابق، أن مبادرة "السعودية الخضراء"، و"مبادرة الشرق الأوسط الأخضر" اللتين سيتم إطلاقهما قريبًا، سترسمان توجه المملكة والمنطقة في حماية الأرض والطبيعة ووضعها في خارطة طريق ذات معالم واضحة وطموحة وستسهمان بشكل قوي بتحقيق المستهدفات العالمي.

<