حزب الاصلاح يخرج عن صمته ويكشف روايه مغايرة لقتل القيادي الحوثي "زكريا الشامي" ومكان مصرعه (تفاصيل)

كشف موقع “الصحوة نت” التابع لحزب التجمع اليمني للإصلاح، تفاصيل جديدة عن مصرع القيادي الحوثي البارز، زكريا يحيي الشامي، رئيس أركان المليشيات سابقا، ووزير النقل الحالي في حكومة المليشيات الحوثية.

وقال موقع حزب الإصلاح ، إنّ الشامي لقي مصرعه أثناء المعارك الدائرة بين الجيش الوطني، ومليشيات الحوثي الإنقلابية غربي محافظة مأرب، دون الاشارة إلى تاريخ مقتله. 

وتضاربت الأنباء عن طريقة مقتل الشامي، وتقول بعض الرويات إنه قتل بفعل الصراعات الداخلية التي تعصف بالمليشيات، فيما بعضها تؤكد مقتله بغارة جوية واخرى تقول أنه توفي جراء إصابته بفيروس كورونا.

 

وأعلنت مليشيا الحوثي، الأحد، وفاة وزير النقل في حكومتها زكريا الشامي، وقالت إنه توفي إثر مرض عضال ألم به، وليس بكورونا كما يقول البعض.

  ويعد الشامي أحد أبرز قيادات الصف الأول للمليشيات الانقلابية، والمطلوب الرابع في القائمة التي أعلنها التحالف العربي، والتي تضم 40 قياديا حوثيا، على رأسهم زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي.

وقتل وجرح الآلاف من عناصر مليشيات الحوثي الانقلابية، بينهم مئات القيادات التي تنتحل رتب عسكرية رفيعة، برصاص الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، وغارات التحالف العربي، منذ فبراير من العام الجاري.

  وتشهد جبهات محافظة مأرب، معارك مستمرة هي الاعنف منذ مطلع فبراير الماضي، تكبدت فيها المليشيات خسائر مهولة.

 

<