عملية انتحارية للحوثيين شمال مأرب ومصدر عسكري يكشف التفاصيل

تمكنت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية اليوم الجمعة، من كسر هجوم عنيف شنته المليشيا الحوثية الانقلابية، على مواقع عسكرية شرق محزام "ماس"، بمديرية مدغل، شمالي محافظة مأرب.

 

وقال مصدر عسكري في تصريح نقله موقع الجيش "سبتمبر نت" إن قوات الجيش الوطني كسرت هجوماً للمليشيا الحوثية المدعومة من إيران على مواقعه شرق ماس.. مشيراً إلى أن المعركة التي استمرت لساعات انتهت بمقتل ما يقارب من 30 عنصراً تابعاً للمليشيا وإصابة آخرين.

 

وأضاف المصدر أن الجيش قبض على عدد من العناصر الحوثية الإرهابية، في المعركة التي استخدمت فيها المليشيا كافة الأسلحة والوسائل القتالية الأخرى، إلا أن أبطال الجيش أعادوها مثقلة بالهزيمة والخسائر الفادحة.

وأفاد استعادة الجيش لأسلحة متنوعة كانت بحوزة العناصر المهاجمة.

وأكد أن طيران التحالف استهدف بغارات محكمة تجمعات وتعزيزات ومرابض المدفعية التابعة للمليشيا في مناطق مختلفة من الجدعان، والتي كبدتها خسائر فادحة في الأرواح والمعدات القتالية.

<