طارق صالح في ورطة وخطر وجودي.. والإمارات تتخلى عنه !

قالت مصادر يمنية مطلعة، إن العميد طارق صالح قائد حراس الجمهورية والمقاومة الوطنية، في ورطة وخطر وجودي يهدد قواته المتمركزة في جبهة الساحل الغربي بمحافظة الحديدة.

وأضافت المصادر، أن الإمارات الحليف والدعم لطارق صالح، تخلت عن الأخير، وقدمت مقترح لأمريكا بتسوية سياسية لإنهاء الحرب في اليمن، ولا يشمل المقتراح طارق وقواته .

وذكرت المصادر، أن الإمارات عرضت على أميركا مقترح لتسوية سياسية لإنهاء الحرب في اليمن، وتحفظ مصالحها قبل كل شيء، بحيث تشمل التسوية الحكومة الشرعية والانتقالي الجنوب ومليشيا الحوثي، ولم تقدم أبوظبي أي مقترح بشأن مصير طارق وقواته في المستقبل باليمن.

وأكدت المصادر، أن دعم الإمارات لقوات انفصالية في المحافظات اليمنية الجنوبية، يشكل خطر وجودي بالنسبة لطارق صالح وقواته، وإذا تخلت أبوظبي (التي حلت محل وزارة الدفاع اليمنية) عن طارق فإنه سيجد نفسه يقود جيشا بلا معركة ولا وجهة.

<