هذا ما حدث في مأرب .. بعد ساعات من إطلاق التحالف بقيادة السعودية عملية عسكرية كبرى ضد الحوثي

أعلنت قوات الجيش اليمني الموالية للشرعية، خ عن تدمير تعزيزات وتجمعات تابعة لمليشيات الحوثي المدعومة من إيران ، في محافظة مأرب وسط البلاد، جراء غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف وقصف مدفعي من قبل الجيش. ونقل المركز الإعلامي للقوات المسلحة عن مصدر عسكري أن مقاتلات التحالف ومدفعية الجيش الوطني، نفذت قصفاً مركّزاً استهدف تعزيزات وتجمعات لمليشيا الحوثي في مواقع متفرقة بجبهة الكسارة بمنطقة غرب محافظة مأرب.

 

وذكر المصدر إن طيران التحالف دمّر تجمعاً لأطقم كانت تحمل تعزيزات لمليشيا الحوثيين بما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها، فيما دمّر بغارة أخرى آلية عيار 23 ونتج عنا مجموعة من عناصر المليشيا كانت بجواره.

كما استهدفت مدفعية الجيش الوطني تجمعات لمليشيا الحوثي في مواقع متفرقة بذات الجبهة، وأسفر القصف عن خسائر بشرية ومادية في صفوف مسلحي الجماعة.

وبالتزامن، أفاد موقع الجيش، أنه استهدف بقصف مدفعي تجمعات وتعزيزات مليشيا الحوثي في بمديرية صرواح غرب محافظة مأرب، بالترافق مع غارات جوية، دمرت آليات وألحقت خسائر بشرية في صفوف الحوثيين.

وكانت جبهة الكسارة شهدت الأيام الماضية، معارك عنيفة، حيث نفذ الحوثيون هجمات حاولوا من خلالها التقدم، غرب مأرب، إلا أن القوات الحكومية قالت إنها أحبطت الهجمات.

وجاء التطور بالترافق مع بدء التحالف موجة ضربات وصفها بأنها “موجعة”، قصفت أهدافاً مفترضة للحوثيين في العاصمة صنعاء ومحافظات متفرقة، عقب تصعيد المليشيات باتجاه السعودية خلال الأيام والأسابيع الماضية.

 

<