بعد تعز.. انطلاق عملية عسكرية واسعة وتحريك جبهات القتال في محافظة جديدة لتخفيف الضغط عن مأرب

أشعلت قوات الجيش الوطني، الجمعة 5 مارس/آذار، جبهة قتال جديدة ضد مليشيا الحوثي الانقلابية، بمحافظة الضالع (وسط اليمن)، بعد أيام من تحريك جبهات تعز، وذلك ضمن استراتيجية تهدف إلى تخفيف الهجمات العدائية للحوثيين المتصاعدة منذ 3 أسابيع على محافظة مأرب (شمالي شرق).

مصدر عسكري ميداني، قال لـ”مأرب برس“، ان قوات الجيش شنت هجوما عسكريا ضخما لردع ضد مليشيا الحوثي في المحاور الشمالية الغربية للمحافظة الحدودية مع تعز وإب، مؤكدا ان ضربات الجيش أجبرت ميليشيا الحوثي على الانسحاب من عدد من المواقع.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن رئيس شعبة الإعلام العسكري في الجيش الوطني العقيد يحيى الحاتمي، في تصريح للعربية، اطلاق هجوماً كبيراً ضد الميليشيا في الضالع.

<