ورد للتو : سر خطير وخطة محكمة وقائد شجاع .. هؤلاء الذين غيرو موازين معركة مأرب في لحظة يأس عاشها الجيش والشعب معاً .. ليتحول الدفاع إلى نصر ساحق

كشف صحفي يمني عن شجاعة أحد أبناء مأرب وهو الشهيد صالح بن سالم الشبواني العبيدي ، وكيف كسر الإلتفاف والهجوم الذي شنه الحوثيين ، قبل أن يستشهد. وقال الصحفي اليمني عادل الأحمدي في منشوراً له على " فيس بوك " ، وكما تابع " اليوم برس " ، قال : " أمس هجم الحوثة على نخلا ب13 مدرعة وحاصروا ملبودة، وببطولة هذا القيل السبئي الهمام تم كسر الالتفاف وابادة ال13 المدرعة بمن فيها واستشهاد القيل السبئي. وتابع الأحمدي بقوله : " قتال على المسافة صفر.. المدرعة تلاصق المدرعة..  كان الأبطال يفتحون أبواب المدرعات الحوثية المعتدية ويرمون القنابل فيها وهي تتحرك.. في مشهد حربي قل نظيره.

كما قال : معركة سهت عنها أفلام الحرب العالمية الثانية على أطراف لنينغراد.، وتم دحر العدو الى خلف نقطة الكسارة. وإختتم منشوره بقوله : "رحمك الله أيها الشهيد البطل صالح بن سالم الشبواني العبيدي ".  

<