تحقيق استقصائي يكشف بدقة مواقع اطلاق الصواريخ على مطار عدن (صور)

وضح موقع الصحافة الاستقصائية المتخصص في تدقيق الحقائق واستخبارات المصادر المفتوحة (بيلنجكات)، أن مسؤولية الحوثيين ثابتة عن الهجوم الصاروخي الذي استهدف الحكومة اليمنية ومطار عدن الدولي في نهاية ديسمبر الماضي.   استهداف الحوثيون لمطار عدن.jpg2 وأكد الموقع في تقرير حديث واستقصائي موسع استمرارية تمتع المليشيات الحوثية بقدرات وتقنيات حديثة و الوصول إلى بيانات ومعلومات استخباراتية تمكنها من تنفيذ هجمات طويلة المدى وضربات صاروخية فعالة.  استهداف مطار عدن من تعز استند التحقيق، وأكد في نفس الوقت، وقائع انطلاق صواريخ بالتزامن من كل من ذمار وتعز. قال نيك ووترز، ضابط سابق بالجيش البريطاني ومحلل مفتوح المصدر، أن كل الدلائل تشير إلى مسؤولية مليشيا الحوثي في الهجوم الذي استهدف الحكومة اليمنية في مطار عدن الدولي في 30 ديسمبر الماضي.انطلاق الصواريخ من ذمار    واضاف التحقيق الذي حمل عنوان "صواريخ فوق اليمن" من داخل هجوم الحوثيين الفاشل على مطار عدن، أن الأدلة المتاحة تشير إلى أنه وعلى الرغم من إنكارها ، فإن مليشيا الحوثي مسؤولة عن هذا الهجوم.   وأوضح التقرير الذي حمل وقائع تم الاستشهاد والتحقق منها باستخدام التقنيات الحديثة أن مليشيا الحوثي ما تزال متاح لها استخدام المعلومات الاستخباراتية الفعالة واستهداف أهداف ذات قيمة عالية لتنفيذ ضربات طويلة المدى ودقيقة، كما رأينا سابقا في عدن ، العند و مأرب .

<