"سر" اعتذار الشاعر الراحل "نزار قباني" من نابغة اليمن "البردوني" بعد القاء الأخير قصيدة في مهرجان شعري شهير وبماذا صدمه حين عرفه بأسمه (صورة نادرة)

بعد أن انتهى شاعر اليمن الكبير "عبدالله البردُّوني"من إلقاء قصيدته في مهرجان (أبو تمام) في الموصل جاء الشاعر الكبير" نزار قباني" إليه وقال له: نعتذر يا أستاذ عبد الله لأننا قرأنا قصائدنا وأنت موجود..

فقال البردُّوني: ولماذا تعتذر؟!

 

فأجابه نزار: لأنك قلتَ كل ما نريد أن نقوله ولم نقدر.

فسألهُ البردُّوني: من أنت؟

قال: أنا نَزار

فقال له البردُّوني: قل نِزار وليس نَزار لأن النَّزر هو الشيء القليل.

ضحك نِزار ثم قال: اليوم عرفتُ اسمي

المصدر :صفحة اليمن موطن الجمال

 

<