واخيرا .. عالم يمني يكتشف السر ورى اختفاء فيروس كورونا في اليمن ويطور لقاحا في تركيا

بعد سنوات من البحث والدراسة أستحق الدكتور اليمني الانضمام إلى أحد الفرق التركية التي تقوم بطوير لقاح ضد فيروس كورونا والذي من المتوقع البدء في استخدامه خلال الصيف المقبل.

مؤخراً، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده تحتل "المرتبة الثالثة بعد الولايات المتحدة والصين في عدد مشاريع تطوير لقاحات ضد فيروس كورونا، بحسب منظمة الصحة العالمية".

وقال أردوغان "إن 436 باحثاً تركياً يشرفون على 17 مشروعاً لتطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا، وأن 3 من اللقاحات الجاري العمل عليها، على وشك الدخول بمرحلة التجارب."

وفي تصريحات خاصة للمصدر أونلاين تحدث الدكتور علي الزوري، عن جهوده في تطوير اللقاح قائلاً: "في شهر مايو 2020 تم ترشيحي ضمن فريق مكون من 10 جامعات تركية من قبل "التوبيتاك" (المجلس التركي للبحوث العلمية والتكنولوجية) لإنتاج لقاح لفيروس كورونا باستخدام تقنية "mRNA" وفي شهر يونيو باشرنا العمل في المشروع."

وأضاف: " تدعم مؤسسة توبيتاك 8 فرق لإنتاج اللقاح، حيث يستخدم كل فريق تكنولوجيا مختلفة، والعديد من الفرق حالياً في مرحلة التجارب على الحيوانات وأحدها بدأ التجارب السريرية. ورغم أننا بدأنا متأخرين عن بقية الفرق الا أننا الوحيدون في تركيا والشرق الأوسط من يقوم باستخدام التقنية الحديثة (mRNA) وهي نفس تقنية لقاح شركة بيونتك– فايزر."

وبعد شهر واحد فقط من بداية العمل تمكن الفريق من الانضمام إلى قائمة الفرق المعتمدة ضمن تصنيف منظمة الصحة العالمية لتطوير لقاح كورونا.

وحول النتائج النهائية لعمل الفريق يقول الزوري: "نحن حالياً في مرحلة التجارب على الحيوانات، ونتوقع أن يكون لقاحنا جاهزاً للاستخدام بحلول الصيف المقبل."

وبلغت حصيلة المتعافين من فيروس كورونا في تركيا مليونين و396 ألفا و199 شخصا. ووصلت حصيلة الإصابات الكلية إلى مليونين و508 آلاف و988، والوفيات إلى 26 ألفا و467، حسب الاحصائيات الأخيرة لوزارة الصحة التركية.

<