الحوثي يعد بمفاجأة من العيار الثقيل ستلفت أنظار العالم كله نحو اليمن

قال قيادي بارز في جماعة الحوثي، في اليمن إنه سيأتي اليوم الذي "يسيطر فيه اليمنيون على العاصمة السعودية الرياض، ومكة والمدينة المنورة وكل موارد الأمة"كما يزعم  .

وقال محمد البخيتي المعين محافظا لمحافظة ذمار (جنوبي صنعاء) في كلمة له أمام حشد من أنصار الجماعة، تداولها ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي، الثلاثاء، إنه "سيأتي اليوم الذي ستكون فيه موارد الأمة بيد جماعته، وليست اليمن فحسب".

ودعا البخيتي خلال لقاء لـ"حملة دعم جهود هيئة التصنيع العسكري" الذي عقد قبل نحو أسبوعين، إلى التبرع لدعم التصنيع الحربي، وبيع جزء من العقارات التي يمتلكها الحضور والتي قال إن سوقها يشهد ارتفاعا كبيرا رغم الحرب عليهم.

وأشار إلى أنه باع منزل والده، دعما للتصنيع الحربي لجماعته، مؤكدا أن هناك من لديه القدرة على التبرع بمليارات الريالات.. وعندما يتبرع الناس كلهم بمليارات الريالات، فستكون هناك مليارات الدولارات.

وأكد القيادي الحوثي أن السعوديين سيشتكون، ما الذي أتى باليمنيين إلى مكة والرياض والمدينة؟ وفق تساؤله. وقال إن "النصر بات مضمونا، لكن سنتعب، وتضحياتنا عظيمة". ويوم الاثنين، تظاهر أنصار الجماعة الارهابية ، في صنعاء، رفضا لقرار الولايات المتحدة تصنيفها منظمة إرهابية. وعشية انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وبدء رئاسة جو بايدن، دخل قرار إدارته باعتبار الحوثيين "منظمة إرهابية" حيز التنفيذ، في حين حذرت منظمات إغاثية وجهات سياسة دولية من تداعيات محتملة للتصنيف الأمريكي على الوضع الإنساني في اليمن. ويوم الأحد الماضي، طالب وزير الإعلام والثقافة اليمني المجتمع الدولي، وفي المقدمة الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، "بدعم جهود تصنيف مليشيات الحوثي منظمة إرهابية" التزاما بمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة ومسؤولياتهم القانونية والأخلاقية، وانتصارا لدماء مئات الآلاف من ضحاياها". وعلى مدى اليومين الماضيين، انطلقت حملة إلكترونية واسعة، تأييدا لقرار تصنيف الجماعة الحوثية "منظمة إرهابية".

<