أول رد رئاسي يمني على قلق الامم المتحدة و”غريفيث” من تصنيف الحوثيين جماعة ارهابية

علقت الرئاسة اليمنية، اليوم الخميس، على قلق الامم المتحدة ومبعوثها الخاص الى اليمن مارتن غريفيث، من قرار مرتقب للإدارة الامريكية بتصنيف الحوثيين جماعة ارهابية.

وقال عبدالملك المخلافي، مستشار رئيس الجمهورية، في تغريدات على حسابه بموقع التدوين المصغر "تويتر"، تابعها "المشهد اليمني"، إن "اليمنيون لا ينتظرون من الأمم المتحدة استمرار المساعدات والاعانات والقلق بشأن الوضع الإنساني والخوف من إعاقة وصول المساعدات بسبب تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية".

وأكد المخلافي على أن "الموقف الذي ينتظره الشعب اليمني هو وقف الحرب بتنفيذ قرارات الامم المتحدة والضغط على الحوثي الذي أشعل الحرب ومسؤول عن استمرارها".

وأشار الى أن الاتحاد الأوربي يعلم يقينًا أن الحوثي هو الذي حاول اغتيال المبعوث الاممي السابق اسماعيل ولد الشيخ وانه من يمنع الان غريفيث من زيارة صنعاء، ويعرف عرقلة الحوثي لمنظمات الاغاثة والاعمال الإنسانية وسرقتها وكل ذلك إرهاب وتعطيل للسلام، والسبب في المأساة التي يعيشها الشعب اليمني .

يأتي ذلك بعد ساعات من تعبير المبعوث الاممي الى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الخميس، في احاطته لمجلس الامن الدولي، إنه قلق للغاية بشأن القرار الامريكي بتصنيف الحوثيين جماعة ارهابية، في وقت جدد فيه وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، دعم بلاده للقرار الامريكي بتصنيف جماعة الحوثيين، منظمة ارهابية.

 

https://twitter.com/Twitter/stat

<