غضب أممي من قرار أمريكي بتصنيف الحوثيين جماعة ارهابية

عبرت الأمم المتحدة، اليوم الاثنين، عن غضبها من قرار إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بتصنيف الحوثيين تنظيما إرهابيا، معتبرة أن ذلك قد يؤدي إلى "تداعيات إنسانية وسياسية خطيرة".

وقال المتحدث باسم مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان ديوجاريك، في تصريح صحفي، إن تنفيذ خطة الولايات المتحدة لإدراج الحوثيين وزعماءها في قائمة الإرهاب الأمريكية "سيؤدي على الأرجح إلى تداعيات إنسانية وسياسية خطيرة".

وشدد ديوجاريك على أنه من بالغ الأهمية أن تصدر الولايات المتحدة "في أسرع وقت التراخيص والاستثناءات الضرورية لضمان استمرار وصول المساعدات الإنسانية اللازمة إلى كل الناس دون انقطاعات".

وأعرب عن قلق الأمم المتحدة من "أن هذا التصنيف قد يؤثر سلبا على الجهود الرامية إلى استئناف العملية السياسية في اليمن، ويؤدي إلى مزيد من الاستقطاب في مواقف أطراف النزاع".

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في وقت سابق اليوم، أنه ينوي إبلاغ الكونغرس بتصنيف جماعة "أنصار الله" تنظيما إرهابيا مع وضع قادتها الأبرز، عبد الملك الحوثي، وعبد الخالق بدر الدين الحوثي، وعبد الله يحيى الحاكم، في قائمة الإرهاب.

ولقي هذا الإعلان ترحيبا واسعا من قبل الحكومة اليمنية المعترف بها، ودول خليجية على رأسها السعودية والامارات والبحرين.

<