شركة قطرية تحصل على موافقة لاستئناف مشروعاتها في مصر

أفادت تقارير صحفية، اليوم الأحد، بأن شركة قطرية تعمل في القطاع العقاري حصلت على موافقة من هيئة المجتمعات العمرانية لتابعة لوزارة الإسكان المصرية، لاستئناف مشاريعها في مصر المتوقفة منذ 2016.

ونقل موقع بوابة "الشروق" عن مصادر لها، أن شركة بوابة الشرق القاهرة الجديدة للاستثمار العقارى، إحدى شركات الديار القطرية، حصلت على موافقة من هيئة المجتمعات العمرانية للعمل بمشروع سيتى جيت المتوقف منذ عام 2016 لوجود نزاع بين الشركة والهيئة.

وأضافت المصادر أن "الشركة القطرية تتواصل حاليا مع شركات مقاولات محلية للحصول على عروض تسعيرية تمهيدا لاستئناف الأعمال الإنشائية للمرحلة الأولى من المشروع".

 

وأوضحت المصادر أن "المرحلة الأولى من المشروع ستكون باستتثمارات نحو مليار جنيه".

وتمتلك الديار القطرية عدة مشاريع فى السوق المصرية، ومن المتوقع حدوث انفراجة تدفع بمعدلات تنفيذ مشروعات الشركة فى مصر أبرزها بالقاهرة الجديدة على مساحة 8 ملايين و500 متر، وفي شرم الشيخ على مساحة 300 ألف متر، وفي الغردقة على مساحة 30 مليون متر، بحسب بوابة "الشروق".

يذكر أن وزير المالية القطرى زار القاهرة الثلاثاء الماضى للمشاركة فى افتتاح فندق "سانت ريجيس" المقام على كورنيش النيل باستثمارات 1.3 مليار دولار والذى تمتلكه الديار القطرية.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، فإن الأعمال الإنشائية للمشروع بلغت 520 مليون دولار سددتها الشركة القطرية بالكامل.

وكانت مصر قد وقعت في "قمة العلا" التي عقدت بالمملكة العربية السعودية على البيان الخاص بالمصالحة العربية، وقالت الخارجية المصرية إن ذلك "يأتي في إطار الحرص المصري الدائم على التضامُن بين دول الرباعي العربي وتوجههم نحو تكاتُف الصف وإزالة أية شوائب بين الدول العربية الشقيقة".

 

<