صاروخ باليستي يصرع عناصرالحوثي في معسكر تدريبي وسط اليمن ..والخسائر مرعبة

هزت انفجارات عنيفة صباح اليوم الأحد أرجاء محافظة ذمار.وقالت مصادر محلية أن عناصر من مليشيا الحوثي الارهابية  التابعين لما يسمى “القوة الصاروخية” نفذوا، عملية اطلاق صاروخ من معسكر الشرطة العسكرية التدريبي بمحافظة ذمار.

وأشارت الى ان الصاروخ سقط مباشرة بعد الاطلاق داخل المعسكر الذي كان يتواجد فيه عدد من عناصر المليشيا وتستخدمه المليشيا كمخازن لأسلحتها الثقيلة والمتوسطة وذخائرها.

واوضحت بأن سقوط الصاروخ تسبب في حدوث انفجارات عنيفة داخل المعسكر وتدمير عدد من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة وانفجار ذخائرها، منوهة إلى أن المليشيا قامت بفرض طوق أمني على المنطقة بعدد من الأطقم وعناصرها ومنعت الاقتراب من المنطقة في حين استدعت سيارات الأسعاف لنقل الجرحى وجثث القتلى الذين سقطوا إثر هذه الحادثة..

 

يذكر ان هذه الحادثة ليست الأولى التي تفشل المليشيا في عملية اطلاق صواريخ من هذا المعسكر، فقد تكررت الحادثة عدة مرت ويشكو الأهالي من تسبب المليشيا بحالة من الخوف والرعب في اوساط السكان وطلاب المدارس القريبة من المنطقة التي تتخذ منها المليشيا منصة إطلاق.

ومؤخراً عزز تحقيق مصور الأنباء المتواترة عن وقوف مليشيا الحوثي وراء الهجمات الإرهابية التي استهدفت مطار عدن الدولي في الـ 30 من ديسمبر الماضي، وتسبب بسقوط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين والعسكريين، وكشف التحقيق أن اثنين من هذه الصواريخ اطلقا من معسكر الشرطة العسكرية بمحافظة ذمار الأمر الذي يثير التساؤل حول ما إذا كانت مليشيا الحوثي تسعى ثانية لاستهداف حكومة المناصفة في العاصمة عدن أو استهداف المطار.

<