شاهد صورة مؤلمة لطفلة يمنية تجلس على أنقاض منزل أسرتها الذي فجرته الميليشيا في تعز ولم تجد منه سوى شيء واحد

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورة مؤلمة تظهر مدى جرم ميليشيا الحوثي الانقلابية بحق المدنيين الابرياء. وأظهرت الصورة طفلة تجلس على انقاض منزل اسرتها الذي فجرته مليشيات الحوثي في منطقة الحيمتين بمديرية التعزية شمالي مدينة تعز.

وبحسب الصورة فإن الطفلة فتشت في أنقاض المنزل ولم تجد سوى وسادة ثم احتضنتها واتكأت عليها. وكانت ميليشيا الحوثي الارهابية قد أكلمت سيطرتها أمس السبت على منطقة الحيمة بمحافظة تعز بعد أن عاثت فيها فسادا واركتبت فيها جرائم مروعة بحق المدنيين. وقالت مصادر محلية أن مليشيا الحوثي أكملت السيطرة على منطقة الحيمة في تعز بعد هجوم استمر ثلاثة أيام استخدمت فيه جميع أنواع الأسلحة الخفيفية والثقيلة والمتوسطة. وأكدت المصادر سقطوط عشرات القتلى والجرحى من الدنيين الأبرياء بينهم نساء وأطفال. وبحسب المصادر فإن الميليشيا فجرت منازل مواطنين مناهضين لها وأعتقلت العشرات من الشباب ووصفت مناوئيها بـ"الدواعش"

<