بيرلو يبحث عن حلول للغياب من لاعبي يوفنتوس

أكد أندريا بيرلو مدرب يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم السبت أنه يبحث عن حلول للغيابات الكثيرة في صفوف الفريق إن لجهة الإصابة بفيروس كورونا المستجد أو المشاكل العضلية.

وأضيف الجمعة قلب الدفاع الدولي الهولندي ماتياس دي ليخت لقائمة المصابين بـ”كوفيد-19″ لينضم إلى البرازيلي أليكس ساندرو والكولومبي خوان كوادرادو.

ويعاني فريق “السيدة العجوز” أيضا من الاصابات العضلية لبعض لاعبيه يتقدمهم الإسباني ألفارو موراتا.

وقال بيرلو عشية مباراة فريقه ضد ساسوولو ضمن المرحلة السابعة عشرة من الدوري المحلي “وضع موراتا أفضل حاليا. سنقيم حالته صباح الغد (الأحد) لنرى ما إذا كان بإمكانه المشاركة في المباراة أم لا”.

واضاف “الحالات الإيجابية بفيروس كورونا اثرت فينا كما اثرت بغيرنا من الفرق، لكن علينا السير قدما والتطلع إلى الأمام لأن هناك مشاكل اخرى علينا حلها”.

وشدد المايسترو على أهمية الفوز على ميلان في المرحلة السابقة 3-1 “لقد طلبت من اللاعبين تحسين تركيزهم خاصة عندما نتقدم بالنتيجة، لأنها مرحلة مهمة للغاية. لقد كان انتصارا مهما، لكن إذا لم نفز غداً، فلن يكون له فائدة تذكر”.

وتابع “علينا التحلي بنفس الروحية وأن تكون لدينا نفس الرغبة في تحقيق الفوز أيا كان الخصم، وبعد ذلك سنرى أين سنكون في نيسان/أبريل”.

واشاد بيرلو بلاعبه الشاب فيديريكو كييزا قائلا “لم يفاجئني مستواه. كنت أعرف صفاته وأردته معنا. يمكنه ان يتحسن اكثر بعد، هو شاب +نموذج+ لبطل كبير. عليه أن يتحسن في كل مباراة. ويجب أن تكون مباراة سان سيرو بمثابة نقطة انطلاق له”. واشار إلى انه استبدله في المباراة ضد ميلان بناء على رغبته بعد شعوره بألم في وركه لكنه تعافى الآن.

وأكد بيرلو أن مدافعيه جورجيو كيلليني والتركي مرعي ديميريل سيكونان اساسيان في المباراة ضد ساسوولو، لافتا إلى وجود أربعة مدافعين اخرين قادرين على التواجد في خط دفاع البيانكونيري . 

<