على خلفية ملاحقة قناص في الجيش.. أكثر من عشرة قتلى من الحوثيين في انتفاضة شعبية بالحيمة في تعز

فاد مصدر عسكري رفيع، اليوم الأربعاء، باندلاع مواجهات عنيفة بين مسلحي مليشيات الحوثي الانقلابية وأهالي منطقة الحيمة في محافظة تعز (جنوبي غرب اليمن).   وقال المصدر إن المواجهات أسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من 10 من مسلحي الحوثي بينهم قياديان، وفي المقابل إصابة 7 نساء من أهالي المنطقة بنيران المليشيات التي تقصف المنطقة بجميع أنواع الأسلحة، إضافة إلى تدمير منزل مواطن تقول المليشيات أنه مطلوب لها بتهمة الانتماء للمقاومة.   وتأتي هذه المواجهات الممتدة منذ 4 أيام على خلفية تسيير مليشيات الحوثي حملة أمنية لاختطاف "عبداللاه الرعضي"  ـ جندي قناص لدى قوات الحرس الجمهوري سابقاً ـ الذي تواجه مع المليشيات قبل نحو عامين، وفق المصدر   وأضاف نقلاً عن مصادر محلية، أن المليشيات حاولت مداهمة منزل "الرعضي" في منطقة الحيمة بمديرية التعزية قبل أربعة أيام، لكنها فشلت في ذلك بعد مواجهات معه أسفرت عن مقتل 2 من قيادات المليشيات، فيما تم تدمير منزل "الرعضي".   وأشار إلى مليشيات الحوثي تحاصر المنطقة بالعشرات من العربات والأطقم ويقصفونها بجميع أنواع الاسلحة الثقيلة، بعد أن أودعت وجاهات ومشائخ المنطقة في سجونها بمدينة الصالح في الحوبان.   وأضاف أن مليشيات الحوثي تقوم في الأثناء بشق الطرقات إلى أعالي الجبال بهدف إيصال دبابات ومدرعات لقصف المنطقة بالتزامن مع محاولات لاقتحام القرية.   وفي مطلع العام 2018م دارت مواجهات بين "الرعضي" والمليشيات الحوثية وتمكن فيها من الافلات من المليشيات بعد إصابته.   وقبل نحو 3 أعوام شهدت منطقة الحيمة انتفاضة شعبية ضد الحوثيين انتهت بالقضاء على تلك الانتفاضة وارتكاب انتهاكات واسعة ضد الأهالي الذين تم تهجير غالبيتهم.

<