وصول دبابات ومدرعات وأطقم عسكرية ضخمة إلى محافظة أبين من أجل هذه المهمة

وصلت، يوم الثلاثاء، تعزيزات عسكرية كبيرة إلى موقع تمركز قوات الجيش واللجنة السعودية المشرفة على تنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض، في مدينة شقرة الساحلية شرقي محافظة أبين.

تأتي هذه التعزيزات بعد يوم من الهجوم بعبوة ناسفة استهدف موقع تمركز اللجنة السعودية في شقرة، ولم يسفر عن ضحايا.

وبحسب مصادر عسكرية وإعلامية، فإن التعزيزات تضم معدات عسكرية تضم عربات مدرعة وأطقم، ومدافع متحركة، وصلت إلى مدينة شقرة قادمة من قاعدة قوات التحالف في مديرية البريقة غربي عدن.

وأكدت المصادر أن هذا القوات جاءت تعزيزًا للقوات الحكومية والقوة السعودية وتأميناً لمحيط الموقع العسكري من أي هجمات مماثلة.

وتتمركز وحدات من القوات الحكومية وقوة سعودية برفقة أعضاء اللجنة المكلّفة بالإشراف على تنفيذ الملحق العسكري لاتفاق الرياض، في ثانوية شقرة التي كانت شهدت انفجار عبوة ناسفة في بوابتها الرئيسية مساء أمس الأول الأحد، فيما سمعت انفجارات متتالية في صباح اليوم التالي دون وقوع ضحايا.

<