اعطاء الثقة للقيادات الشبابية...هيئة الطيران المدني والأرصاد نموذج

في زمن كثرت فيه التجادبات والمناكفات السياسية والمحاصصة الحزبية، والتي القت بظلالها على عملية تقاسم المناصب في مؤسسات الدولة، برزت لنا هيئة الطيران المدني والأرصاد بنموذج مختلف تماما ومغاير تمثل باعطاء الثقة للكوادر الشابة في ادارة المرفق وتكليفهم في مناصب قيادية القت بظلالها على مستوى الاداء والارتقاء بالية العمل .

فهذا المزيج السحري بين الكوادر المخضرمة وذات الخبرة في مجال الطيران المدني مع الشباب الكفوء والمؤهل منحنا نموذج مشرف قلما نجده في بقية المرافق والتي نتمنى ان تحدو حدو هيئة الطيران وتمنح تمنح الثقة للشباب في ادارتها.

الزائر للادارات والقطاعات المختلفة في هيئة الطيران يستطيع ان يلتمس اعداد الشباب المتواجدين في جميع الادارات، الامر الذي منح الية العمل فيها مرونة كبيرة وانتاجية عالية اسمهت في تأسيس وتثبيت هيئة الطيران في عدن في زمن قياسي لا يتجاوز الاربع سنوات تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية.

تحية لرئيس هيئة الطيران المدني والارصاد الكابتن صالح بن نهيد على هذا العمل الجبار والذي يحسب له ان كان صاحب الفضل والقرار في منح هؤلاء الشباب لهذه الثقة والذين بكل تأكيد لم يخيبو الامال وكانو ولازالو عند مستوى الطموحات.

<