قوات ”حراس الجمهورية” تضيع الطريق الى صنعاء

قال قيادي مؤتمري، اليوم الاثنين، إن قوات "حراس الجمهورية" التي يقودها العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، أضاعت الطريق الى صنعاء.

وأكد الدكتور عادل الشجاع عضو اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام، في مقال نشره على صفحته بالفيسبوك، أطلع عليه "المشهد اليمني"، إن الأكثر خزيا أن نجد حراس الجمهورية يحرسون المخا وأضاعوا الطريق إلى صنعاء فيما تركت صنعاء لصانعي الإرهاب ومهندسيه؛ في اشارة الى مليشيا الحوثي والحاكم العسكري الايراني حسن ايرلو.

وأضاف: كم هو مخزي أن تصبح صنعاء تحت قبضة إيران على مرأى ومسمع من الشرعية التي اكتفى إعلامها بالقول تصدت قوات الشرعية لهجوم مليشيا الحوثي ولم يعد الهجوم ضمن أهدافها.

وتابع: ظهور الحاكم العسكري الإيراني من داخل جامع الصالح وليس من السفارة الإيرانية محتفيا بالذكرى الأولى لمقتل الإرهابي قاسم سليماني وليس مصليا، يبعث رسالة مفادها ها نحن نحتفي بالإرهاب تحت مرأى ومسمع من الولايات المتحدة الأمريكية التي تقود تحالفا دوليا لمحاربة الإرهاب، وتحت مرأى ومسمع من الشرعية اليمنية والتحالف الداعم لها ويقول لها إذا أخذت إيران منكم صنعاء فلن تستطيعوا إرجاعها ضعف الحامي والمحمي .

وتسبب اتفاق ستوكهولم الموقع بين الحكومة اليمنية والحوثيين في ديسمبر 2018 ، بمحاصرة القوات اليمنية المشتركة في الساحل الغربي منذ عامين في مواقعها بعد تحرير مساحات واسعة في فترة وجيزة ودحر مليشيا الحوثي.

<