شجاعة وزير بالحكومة تنقذ حياة رئيس جامعة عدن أثناء إنفجار المطار ...ومعين عبدالملك يشيد به

اشاد رئيس حكومة المناصفة د. معين عبدالملك بشجاعة وزراء الحكومة خلال تفجيرات مطار عدن، واصرارهم على البقاء في المدينة رغم المخاطر الامنية.

 

وقال د. معين خلال اجتماع الحكومة الخميس : ان وزير الخدمة المدنية البرفسور عبدالناصر الوالي الذي يعد من اشهر الاطباء في عدن، قدم اسعافات اولية لرئيس جامعة عدن د. الخصر لصور الذي اصيب خلال التفجير.

وفي نفس السياق طمأن مصدر مسؤول في مكتب رئيس جامعة عدن، أعضاء الهيئة التدريسية والهيئة التدريسية المساعدة والطاقم الإداري وموظفي ومنتسبي الجامعة والجميع، أن الحالة الصحية لرئيس جامعة عدن، الأستاذ الدكتور، الخضر ناصر لصور، جيدة ومستقرة، بعد إصابته في الهجوم الإرهابي الغادر، الذي استهدف مطار عدن الدولي، أثناء قدوم الحكومة إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، يوم الأربعاء الماضي.

 

وقال المصدر المسؤول، إن رئيس جامعة عدن، يخضع لبرنامج علاجي وفي حالة صحية جيدة ومستقرة، ويتماثل للشفاء.

 

وأعرب المصدر عن إدانة جامعة عدن، للهجوم الإرهابي الغادر الذي استهدف مطار عدن الدولي، تزامنًا مع وصول الحكومة اليمنية، ما أسفر عن مقتل العشرات وإصابة أكثر من 100 شخص، معظمهم من المدنيين.

 

واكد المصدر أن مثل هذا الاستهداف الإرهابي الذي يطال منشأة مدنية، بشكل يتنافى مع المبادئ والقيم الدينية والإنسانية، لم يكن استهدافًا للحكومة فحسب، بل كان استهدافًا للشعب اليمني المتطلع إلى مرحلة جديدة من الاستقرار الأمني والاقتصادي والبناء.

كما أكد أنها محاولة يائسة لاستهداف حالة التوافق السياسي واتفاق الرياض داعيًا الجميع إلى الاصطفاف والتكاتف ودعم الجهود الرامية إلى توحيد الصفوف ووقف نزيف الدم واستعادة الدولة من مليشيات الحوثيين الانقلابية المدعومة من إيران.

 

وقتل وجرح اكثر من ??? شخص خلال استهداف مليشيا الحوثي ب? صواريخ مطار عدن الأربعاء بينما كان أعضاء الحكومة يغادرون الطائرة

<