بكلمات مؤثره ... الصليب الأحمر ينعي 3 من موظفيه أحدهم يمني قتلوا في مجزرة مطار عدن

قامت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بتوديع 3 من موظفيها الذين قتلوا في الهجوم الصاروخي على مطار عدن الدولي يوم أمس الأربعاء، من خلال كلمات مؤثره نشرتها على حسابها في تويتر.

وقالت اللجنة خلال تغريدتها التي اطلع عليها "المشهد اليمني"، "زملاؤنا الذين فقدوا حياتهم ليسوا ارقاما فقط بالنسبة لنا، بل سواعد تعمل كل يوم أجل اليمن".

أوضحت أن موظفيها كانوا بصدد العبور عبر مطار عدن مع مدنيين آخرين إلى وجهة أخرى عندما وقع الانفجار الذي أسفر كذلك عن إصابة ثلاثة آخرين، توصف إصابة أحدهم بالخطيرة.

وصرح مدير عمليات اللجنة الدولية السيد «دومينيك شتيلهارت» قائلًا: "إنها لفاجعة كبيرة بالنسبة للّجنة الدولية ولشعب اليمن. لقد تحمل اليمنيون معاناة تفوق الوصف على مدار السنوات الخمس الماضية، وهذه الحادثة المروعة تجلب مزيدًا من المرارة والأسى لأسرة اللجنة الدولية وللعائلات اليمنية التي فقدت أحباء لها أو فُجعت بإصابتهم من جراء هذا الانفجار".

وقد أودى الانفجار بحياة موظف يمني الجنسية كان يساعد في تنسيق أنشطة النقل الجوي التي تضطلع بها اللجنة الدولية، والتي شملت الإشراف على نقل أكثر من 1000 محتجز سابق إلى ديارهم في تشرين الأول/أكتوبر الماضي. وآخر رواندي الجنسية كان يعمل فني أشعة سينية ضمن فريق اللجنة الدولية الطبي الذي يقدم خدماته للمحتاجين وموظف ثالث يمني الجنسية كان مسؤول الصحة في مستشفى تدعمه اللجنة الدولية وكان في طريقه لإنهاء المعاملات الورقية للسفر لمناقشه رسالة الدكتوراه الخاصة به في مجال الطب

وقالت رئيسة بعثة اللجنة الدولية في اليمن السيدة «كتارينا ريتز»: "لقد سدد هذا الانفجار ضربة موجعة للكثير من العائلات بما خلفه من قتلى ومصابين. ونبعث بأحر التعازي لعائلات الضحايا كافة في مصابهم الجلل، ونأمل في أن يتماثل المصابون للشفاء عاجلًا. لقد عاش اليمن أيامًا حالكة السواد، ونأمل في أن يرى غدًا مشرقًا في القريب العاجل".

 

59025c1675b6726697d16076cb30f5d7.png

<