مقتل أحد اعضاء الحكومة الشرعية في تفجيرات مطار عدن و رئيس الوزراء ينعيه بحرقة بهذه الكلمات ! ( الاسم )

نعى رئيس الوزراء اليمني، معين عبدالملك، استشهاد احد اعضاء حكومته، وكيلة وزارة الاشغال م/ياسمين العواضي، في الهجوم الإرهابي الذي استهداف مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول الحكومة.

 

وكتب رئيس الحكومة في تغريدة له على “تويتر”: “أعزي نفسي وكل أبناء شعبنا باستشهاد وكيلة وزارة الاشغال م/ياسمين العواضي، التي تشرفت بالعمل معها لثلاثة أعوام، في الهجوم الإرهابي على مطار عدن”.  

وأضاف معين عبدالملك بالقول؛ “لقد خسرنا برحيلها واحدة من رائدات التميز في اليمن وشعلة الطموح والأمل والإنجاز… لروحك الخلود ولكل أسرتك ولنا جميعا الصبر والسلوان”.

 

وفي وقت سابق، وجه رئيس الوزراء بصرف تعويضات عاجلة لجميع أسر شهداء الهجوم الارهابي الغادر الذي استهدف مطار عدن الدولي، الأربعاء، وتوفير الرعاية الطبية والعلاجية اللازمة للجرحى، مكررا العزاء والمواساة لكل من استشهدوا في هذا الهجوم الإرهابي والجريمة البشعة وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

 

 

 

وظهر الأربعاء، هزت ثلاثة تفجيرات قوية ساحة المطار، واستهدف أحدها صالته الرئيسية بينما كانت مكتظة بعدد كبير من المسافرين والمستقبلين لأعضاء الحكومة، ما أسقط ما لا يقل عن 22 قتيلا، بينهم وكيل وزارة الأشغال العامة ياسمين العواضي، و51 جريحا، وفق مصادر طبية.

 

<