هذا ما حدث قبل قليل في مأرب بعد تدخل مشائخها وشخصيات قبلية من صنعاء ( تفاصيل )

نجحت وساطة قبلية في محافظة مأرب، اليوم الثلاثاء، في إنهاء صراع بين أسرتين من مديرية أرحب الواقعة شمالي صنعاء.

 

وقال مصدر قبلي، إن مشايخ ووجاهات وشخصيات اجتماعية من محافظتي مأرب وصنعاء قادوا وساطة تحكيم بين الشيخ محمد بن محمد نوفل وأنس ناجي أحمد يعيس على خلفية حادثة قتل وقعت قبل 5 أشهر.

وأشارت إلى أن الوساطة التي قادها الشيخ منصور الحنق عضو مجلس النواب وقائد مقاومة صنعاء، حكمت الشيخ نوفل بعدد من السيارات والبنادق (أسلحة كلاشينكوف).

وخلال اجتماع القبائل، أعلن الشيخ نوف والد المجني عليه (عبدالله) العفو عن القاتل أنس يعيس لوجه الله، وفقا للمصادر.

ودعا أبناء القبائل لتجاوز الخلافات الضيقة والتوحد أمام العدو الحوثي الذي يستغل الصراعات القبيلة ويغذيها بغية تفكيك النسيج القبلي.

وعبر مشايخ صنعاء ومأرب عن شكرهم وتقديرهم للموقف المشرف الذي أبداه الشيخ نوفل داعين أبناء القبائل للاقتداء به وتجاوز خلافاتهم البينية بالعفو والصفح ليعيش المجتمع بسلام.

وجاءت حادثة القتل نتيجة صراع وثأر قديم بين الأسرتين في مديرية أرحب الواقعة شمالي صنعاء، وبذلك تكون الوساطة القبلية قد أنهت القضية.

 

 

<