الجيش الوطني يصل إلى مشارف مفرق الجوف ويسيطر ناريا على معسكر اللبنات ويستهدف عناصر إيراينة في الحزم

تواصل قوات الجيش الوطني اليوم السبت تحقيق تقدمات واسعة وتكبيد ميليشيا الحوثي خسائر فادحة شرقي مدينة الحزم مركز محافظة الجوف.

وقالت مصادر عسكرية أن مدفعية الجيش الوطني استهدفت اجتماعاً لقيادات حوثية شرقي الحزم بينهم عناصر إيرانية.

وكانت قوات الجيش الوطني قد وصلت إلى مشارف مفرق الجوف الاستراتيجي على خط صنعاء - مأرب. وبحسب المصادر فإن قوات الجيش الوطني وصلت إلى مشارف مفرق الجوف بعد هجوم واسع من عدة محاور نفذته على مواقع كانت تسيطر عليها ميليشيا الحوثي. وفي ذات السياق حققت القوات تقدما باتجاه معسكر اللبنات الاستراتيجي الذي تسيطر عليه ميليشيا الحوثي منذ أشهر حيث بات في مرمى نيرانيها

<