تراجع حدة المعارك بين الجيش والانتقالي في ابين بالتزامن مع اعلان مرتقب عن تشكيل الحكومة

تراجعت حدة المعارك بين القوات الحكومية، والمجلس الانتقالي في محافظة ابين، مع استمرار تبادل متقطع للقصف، بعد يومين من اشتباكات دامية تبادل فيها الطرفان اختراقات ميدانية مكلفة، وغير حاسمة.

ويأتي هذا التراجع عقب معلومات تحدثت عن إعلان مرتقب لتشكيل الحكومة اليمنية الجديدة وفق ما نقلته صحيفة العرب اللندنية عن مصادر سياسية يمنية .

 

وأكدت المصادر أن الرئيس عبدربه منصور هادي قد يصدر قرارا رئاسيا بتشكيل الحكومة القادمة خلال الساعات القادمة بعد التوافق شبه النهائي على الترتيبات العسكرية والأمنية المرافقة لتشكيل حكومة المناصفة بين الشمال والجنوب التي سيشارك فيها المجلس الانتقالي الجنوبي لأول مرة بصفته الطرف الثاني الموقّع على اتفاق الرياض.

 

ولفتت المصادر إلى أن التحالف العربي بقيادة السعودية يبذل جهودا كبيرة لتذليل العوائق أمام استكمال تنفيذ اتفاق الرياض وإعلان الحكومة والبدء بتنفيذ الشق العسكري والأمني من الاتفاق الذي ما زالت تكتنفه العديد من الصعوبات

 

<