تفاصيل المعارك الدامية في مأرب والجوف وخسائر المليشيات الحوثية تفوق الخيال

أفادت مصادر عسكرية بأن الميليشيات الحوثية الموالية لإيران تكبدت خسائر بشرية ومادية في معارك دارت في محافظتي مأرب وتعز، بالتزامن مع استمرار الجماعة في التصعيد من خروقها للهدنة الأممية الهشة في محافظة الحديدة الساحلية.

وذكر الموقع الرسمي للجيش الوطني أن قوات الجيش والمقاومة وبإسناد من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تمكنت من تكبيد الميليشيات الحوثية الانقلابية، المدعومة من إيران، خسائر كبيرة في العتاد والأرواح، في جبهات القتال غرب مأرب.

ونقل الموقع عن مصادر عسكرية قولها إن قوات الجيش الوطني في جبهات مدغل، والمخدرة وصرواح، غرب مأرب، واصلت، الثلاثاء، تنفيذها العمليات النوعية ضد الميليشيات الحوثية المتمردة، تزامناً مع غارات دقيقة لمقاتلات التحالف.

وأوضح المصدر أن المعارك أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من عناصر الميليشيات، وتدمير آليات عسكرية مختلفة، بغارات جوية، وضربات لمدفعية الجيش.

وجاءت هذه الخسائر الحوثية في وقت تلقت فيه خلال الأيام الماضية ضربات موجعة في جبهات عدة، ولا سيما مأرب والجوف ونهم وتعز، بحسب المصادر العسكرية الرسمية للجيش اليمني.

في السياق نفسه، أبلغت مصادر محلية في محافظة مأرب عن إصابة 4 مدنيين جراء استهدافهم بطائرة حوثية مفخخة من دون طيار، مساء الاثنين الماضي؛ حيث أوضحت المصادر أن الجماعة استهدفت منطقة آهلة بالسكان في مديرية مدغل، شمال غربي المحافظة.

<