الجيش يقترب من الحزم عاصمة الجوف ولايزال الزحف مستمر

واصل الجيش اليمني زحفه القوى والمتسارع صوب مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف شمال شرق اليمن في المعارك الدائرة هناك لليوم الثالث على التوالي وباسناد رجال القبائل وطيران تحالف دعم الشرعية وأكد مساعد قائد المنطقة العسكرية السادسة قائد اللواء 101 العميد محمد بن راسية في تصريح لـ "سبتمبر نت" أن أبطال الجيش مسنودين برجال القبائل ومقاتلات تحالف دعم الشرعية أصبحوا اليوم يطوقون مدينة الحزم، عاصمة محافظة الجوف بعد التقدم الميداني الكبير، الذي أحرزه في جبهتي العلم، والنضود.

وقال العميد بن راسية إن مليشيا التمرد والانقلاب الإمامية منيت بخسائر كبيرة في عددها، وعتادها، بعد الضربات الموجعة، التي تلقتها على أيدي أبطال الجيش.

وأضاف مساعد قائد المنطقة العسكرية السادسة أن هدف أبطال الجيش ليس تحرير واستعادة مدينة الحزم فقط، بل هدفهم الأساسي هو تحرير واستعادة كامل تراب الوطن من مليشيا الحوثي المتمردة التي أصبحت اليوم تعيش لحظاتها الأخيرة في مختلف جبهات وميادين القتال.

في السياق استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، اليوم، تجمعات وتعزيزات للمليشيا الحوثية، في مواقع متفرقة، بجبهات المحافظة ذاتها، وكبدتها خسائر في الأرواح والعتاد.

في غضون ذلك أسرت قوات الجيش، اليوم الخميس، مجموعة من عناصر المليشيا الحوثية، بعد أن استدرجتها إلى أحد المواقع، في جبهة بير المرازيق شرق مدينة الحزم.

<