ورد الان طالبة يمنية تقتل زميلتها في زقاق بسبب مقطع "بلوتوث"!

تلت طالبة يمنية زميلتها إثر توزيع صور 'بلوتوث' تُظهر لقاءها مع شاب خلف سور المدرسة. وأكد مسؤول أمني في العاصمة صنعاء، أن خلافا انتهى بعراك بالأيدي في الفصل الدراسي أمام طالبات إحدى المدارس الثانوية للإناث في صنعاء، بين الطالبة الجانية (سارة) والمجني عليها (سهام). على أثره هدّدت بموجبه الأولى زميلتها بالقتل إن هي تلفظت بأي سر بينهما، في إشارة إلى علاقة (سارة) بشاب كانت تلتقيه خلف سور المدرسة، حسب ما نقلته صحيفة "الاقتصادية" السعودية عن المصدر الأمني. وأضاف المصدر: أن مديرة المدرسة طردت (سارة) من المدرسة، ورفضت عودتها إلا ومعها ولي أمرها، خاصة بعد توزيع صورها مع الشاب من قبل زميلتها (سهام) عبر 'بلوتوث' الجهاز المحمول. ووفقا لتحقيقات النيابة، فإن الجانية سارة بعد انتشار صورها ظلت تراقب زميلتها (سهام)، ثم قامت في أحد (أزقة) الشوارع بقتلها بسكين، وشاهدها طفلان مصادفة، وظلا يلحقان بها حتى دخلت منزلها، وأبلغا الأمن بذلك. وتطالب أسرة الطالبة (سهام) المحكمة المختصة التي تحاكم الطالبة حاليا، بإعدام الجانية، تعزيراً أمام الطالبات حتى تكون عبرة للأخريات

 

 

<