عاجل الشرعية تبعث بشرى سارة لليمنيين في شمال وجنوب البلاد .. والرئيس هادي يأمر بتنفيذ توجيهاته العليا بأسرع وقت ممكن

عثت  الحكومة الشرعية بشري سارة لليمنيين في مختلف المناطق الواقعة تحت ادارة الدولة من خلال اعلانها ، اليوم السبت، عن موعد استئناف تصدير النفط الخام من محافظة مارب. وقال وزير النفط المهندس أوس العود، أن شركة صافر المملوكة للدولة، ستستأنف قبل نهاية العام الجاري، عمليات تصدير الخام من محافظة مارب عبر ميناء النشيمة على البحر العربي في محافظة شبوة، بدلا عن رأس عيسى الخاضع لسيطرة مليشيا الحوثي على البحر الاحمر. وتسعى الحكومة المعترف بها، الى بذل مساعي حثيثة لرفع انتاج النفط، بعد تراجع مخيف في أهم مورد للموازنة العامة بفعل الحرب الناتجة عن انقلاب المليشيا قبل أكثر من ست سنوات. وكان المهندس العود، ذكر في وقت سابق، بإن حقول نفطية جديدة ستدخل الخدمة قريبا من قطاعي اس1، وجنة هنت. وأفاد العود بأن ذلك يأتي تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي ومتابعة رئيس الوزراء معين عبد الملك، بهدف الاطلاع على جاهزية المنشآت لزيادة الإنتاج وتصدير النفط الخام، والجاري العمل عليها، بينها مشروع تجهيز أنبوب لنقل النفط الخام من قطاع العقلة إلى قطاع غرب “عياد” بمسافة 45 كيلومترا، إضافة إلى مشروعي وحدة المعالجة المركزية ومحطة لتوليد الكهرباء. ونفذ وزير النفط أوس العود، يرافقه محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، الاسبوع الماضي، زيارة للمنشآت النفطية في المحافظة بينها قطاع العقلة S2 (النفطي). ويشارف مشروعا وحدة المعالجة المركزية ومحطة التوليد الكهربائي على الانتهاء، حيث ستعمل المحطة بالغاز بدلا عن مادة الديزل، ومن المقرر أن يبدأ العمل فيها نهاية العام الجاري لتغطية احتياجات الشركة من التيار الكهربائي. وتأتي تلك الزيارات؛ في سياق مساع لزيادة حصة اليمن من انتاج الخام المتراجعة إلى حوالى 65 الف برميل يوميا من 130 الفا قبل اندلاع الحرب.

<