”طقم حارق وطقم شارد” ... شاهد معارك الجيش الوطني الحاسمة في صحراء الحزم بالجوف وفرار ميليشيا الحوثي ”فيديو”

تواصل قوات الجيش الوطني عمليتها العسكرية الواسعة لتحرير كامل محافظة الجوف التي انطلقت قبل أيام حققت خلالها انتصارات كبيرة. وأظهر فيديو مصور معارك أمس الأربعاء في صحراء الحزم مركز محافظة الجوف.

وبحسب الفيديو فإن ميليشيا الحوثي لاذت بالفرار أمام ضربات قوات الجيش الوطني الحاسمة من عدة محاور أحكمت فيها الخناق على مدينة الحزم. كما أظهر الفيديو فرار أطقم ميليشيا الحوثي واحتراق أطقم أخرى. وأظهرت صورا أخرى أسرى ميليشيا الحوثي بيد قوات الجيش الوطني وغالبيتهم من الأطفال الذين غررت بهم ميليشيا الحوثي وزجت بهم في معارك عبثية فاشلة. وكان الناطق العسكري باسم المنطقة العسكرية السادسة، ربيع القرشي، قال مساء أمس الأربعاء إن الجيش الوطني توغل في مناطق واسعة شرق مركز محافظة الجوف، مدينة الحزم.

وأضاف في تغريدة له على "تويتر": "بدعم وإسناد وإشراف مباشر من قبل قيادة قوات التحالف العربي. . أبطال الجيش الوطني ورجال القبائل يتقدمون شرق مركز المحافظة".

وأكد القرشي أن القوات الحكومية استعادة زمام المعركه وتغييرها من الدفاع الى الهجوم، مشيرا إلى أن الجيش والمقاومة هم من يتحكمون بمسرح العمليات العسكرية الآن في الجوف. ويجدر الاشارة إلى أن قوات الجيش الوطني حررت أمس الأربعاء مواقع "قناو ومطاو وجعاس وقيسين" في جبهة الريان شمال شرقي مدينة الحزم بالاضافة إلى مواقع "العروق، والسعراء بالكامل، والتباب السود" ويأتي هذا بعد يومين من تحرير معسكر الخنجر الاستراتيجي في مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف.

 

https://twitter.com/Twitter/status/1314101398179545089

7ff58c4331a098af571ac694b99d9bd3.JPGc6bfdf6a6e591cdf765f80152d40f8a2.JPG

 

<