بدأ تجنيد 100 ألف مقاتل .. خبير يكشف عن انقلاب قادم في صفوف ميليشيا الحوثي يقوده قيادي بارز في الجماعة

أفاد خبير في الشأن اليمني بأن ميليشيا الحوثي تواجه خطر الانقلاب والسيطرة على مقاليد الحكم في الجماعة من قبل قيادي حوثي بارز. وقال الباحث في الشأن السياسي ورئيس مركز أبعاد للدراسات الاستراتيجية عبدالسلام محمد في تغريدة على حسابه في تويتر "بعداستنزاف الحوثي في معارك مأرب والجوف خلال العام2020، شكلت لجنة في صنعاء للتعبئة بقيادة اللواء يحي الشامي" وأكد محمد بأن اللجنة الحوثية "وضعت لها هدف مبالغ وهو تجنيد 100 ألف مقاتل" وأضاف محمد "وضعت لها هدف مبالغ وهو تجنيد 100 ألف مقاتل" مشيرا إلى أن "هناك وعد سعودي بالتعامل معه كحاكم في الشمال اذا نجح انقلابه"

ويجدر الاشارة إلى أن الشامي يعتبر مهندس انقلاب ميليشيا الحوثي على الدولة في 2014 حيث لعب دوراً أساسياً في التخطيط لاقتحام صنعاء وتقسيم المدينة إلى مربعات أمنية وعسكرية وتوزيع الخلايا المسلحة في أحيائها استعداداً لأية مواجهة محتملة، وهو الذي اشرف على قيادة العمليات العسكرية والحشد والتعبئة وقيادة المواجهات مع القوات المؤيدة للرئيس السابق صالح في صنعاء نهاية العام 2017.

كما أن ابنه زكريا من أبرز قيادات ميليشيا الحوثي والذي يشغل حالياً وزير النقل في حكومة الميليشيا غير المعترف بها دوليا وحصل على رتبة ضابط بمساندة والده.

<