معارك "حامية الوطيس" في الساحل الغربي وتعزيزات ضاربة لقوات الجيش تصل مكان المواجهات

تجددت، اليوم السبت، المواجهات العنيفة بين القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة الشرعية، وجماعة الحوثي في محافظة الحُديدة غربي البلاد، سقط خلالها قتلى ومصابين من الجانبين.

 وقال مصدر عسكري إن "جماعة الحوثي نفذت هجومين واسعين على القوات المشتركة، استهدف الأول مواقع عسكرية شرقي مدينة الدريهِمي، فيما شنت آخر على قرية الكوعي على الأطراف الجنوبية من المدينة الواقعة جنوب الحديدة".

 

وأضاف أن هجوم الجماعة على قرية الكوعي سبقه قصف صاروخي ومدفعي مكثف، واستهدف تحقيق اختراق للتقدم إلى مدينة الدُريهِمي وفك الحصار على عناصر الجماعة في المدينة.

وأكد المصدر سقوط قتلى وجرحى في صفوف الطرفين في المواجهات العنيفة التي لا تزال مستمرة، مشيرا إلى وصول تعزيزات ضاربة للقوات المشتركة لصد هجوم الحوثيين المتواصل منذ ساعات.

 

ووفقا للمصدر، فإن الأنحاء القريبة من المواجهات تشهد نزوحًا خاصة بعد سقوط قذائف على مناطق سكنية في النخيل ودخنان جنوبي الدُريهِمي.

 

وتأتي المواجهات العنيفة غداة معارك بين القوات المشتركة وجماعة الحوثي في محوري المطار وكيلو 16 ومدينة الصالح جنوب وشرق مدينة الحُدَيدَة، أوقعت 13 قتيلاً و20 جريحًا من الجماعة، في حين قُتل 5 جنود وأُصيب 10 آخرون في صفوف القوات المشتركة.

<