السفير الأمريكي لدى اليمن يوجه دعوة أمريكية عاجلة للشرعية والحوثيين

أشاد السفير الأمريكي لدى اليمن كريستوفر هنزل بجهود الأمم المتحدة التي أدت إلى الاتفاق بين الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي على إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين من الجانبين. ونقل حساب السفارة الأمريكية على موقع تويتر نداء السفير الأمريكي العاجل للشرعية والحوثيين إلى سرعة تنفيذ الاتفاق على الفور. وأكد السفير أن التزام الطرفين وتنفيذهم للاتفاق سيكون بمثابة اتخاذ خطوة ملموسة نحو السلام لجميع اليمنيين.

وقد أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث أمس الأحد أن طرفي مفاوضات جنيف بشأن الأسرى والمتمثل في وفد الحكومة الشرعية اليمنية ووفد ميليشيا الحوثي اتفقوا على الأفراج عن مئات الأسرى من الجيش الوطني بينهم سعوديين وسودانيين، اعتبارا من منتصف أكتوبر المقبل مقابل الإفراج عن 681 من أسرى ميليشيا الحوثي.

وقال المبعوث الأممي إن الاتفاق برعاية الأمم المتحدة شمل الإفراج عن 681 من أسرى الحوثيين مقابل 400 من الجيش الوطني بينهم 15 سعوديا و4 سودانيين.

وأشار إلى أن الطرفين اتفقا على البدء الفوري بإجراءات عملية تنفيذ التبادل حسب الخطة التنفيذية التي وضعتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وطالب مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن الحكومة اليمنية والحوثيين للمضي قدماً على الفور في إطلاق سراح الأسرى.

<